دراسة: 31 % يوافقون علي تعديل الدستور


 كشفت دراسة حديثة علي مواقع التواصل الاجتماعية «تويتر» عن آراء المواطنين حول تعديل الدستور أن %62 من المغرّدين يعارضون فكرة تعديل الدستور ومواده، و%31 موافقون على التعديل و%7 كانوا محايدين في تعليقاتهم ولم يتبين موقفهم.

وذكرت الدراسة وجود نسبة كبيرة (%57) من التهكّم حول الموضوع و%23 تغريدات تحمل مشاعر الخوف والتوجّس من الآتي.

وأظهرت أن أكثر المواضيع التي ارتبطت بموضوع تعديل المادة 79 كانت تتعلّق بأهمية الالتزام بالدولة المدنية (%43.4) و%22 التعديل مخالف للدستور، و%17.3 تغريدات تحذّر من التطرّف والطائفية و%10.3 ربطت الموضوع بالضجّة الإعلامية فقط و%7 تحدثت عن التعديل كواجب ديني. ‏?

أضف تعليقك

تعليقات  0