فيصل الكندري يطالب "البترول" بوقف التعاقد مع وافدين في شركة حفر

استغرب النائب فيصل الكندري قيام مؤسسة البترول بمخاطبة هيئة الفتوى والتشريع بشأن ابرام عقد مباشر لتعيين سكرتارية وإداريين وافدين في احدى شركات الحفر، وطالب وزير النفط بوقف الاجراء فورا ومحاسبة المسؤولين عنه.

وقال في تصريح صحافي إن الصحف نشرت ان قيمة العقد 4 ملايين دينار، ولن يطرح بمناقصة بل سيتم التعاقد بشكل مباشر مع العمالة الوافدة، وتساءل عن المستفيد من كل ذلك، ولماذا لم يتم طرحها كمناقصة؟

وحذر الكندري من ان القضية مرتبطة بنبض البلاد والمورد الرئيس لنا وهو النفط مشيرا إلى أنه أصبح يعاني من التجاوزات والتلاعب من قبل بعض القيادات النفطية التي أصبحت قوتها تفوق اي وزير يتولى حقيبة الوزارة.

وأضاف الكندري ان تعيين هؤلاء الوافدين كسكرتارية في هذا القطاع الحساس يعد مصيبة ، لأن المؤسسة كانت قد انهت خدمات العديد من الوافدين اخيرا بسبب سياسة الترشيد كما بررت وتقليل المصروفات.

وأشار إلى أن المؤسسة تفاجئنا بأنها تريد إبرام هذا العقد ، متسائلا هل أصبح شعار المؤسسة التلاعب والالتفاف على قرارات الدولة؟

واوضح الكندري ان المصيبة الثانية ان هؤلاء السكرتارية سيعينون في شركة حفر عليها تجاوزات سابقة ومخالفات ،

وهل هناك حاجة لتعيين كل هؤلاء الوافدين بوظائف سكرتارية وإدارية في شركة حفر؟ وأضاف أن هذا الأمر يتم في ظل وجود طوابير من العاطلين عن العمل من الكويتيين الذين يتمنون التوظف في القطاع النفطي مطالبا الجهات المختصة في الدولة بإيقاف هذا الإجراء ، و قيام الوزير بدوره ومحاسبة المخطئ

أضف تعليقك

تعليقات  0