تذبذب في المؤشرات وارتفاع في السيولة أبرز تعاملات بورصة الكويت

كونا ــ أنهت بورصة الكويت تعاملاتها اليوم الاثنين على تذبذب وسط تركيز على أسهم تشغيلية في مكونات مؤشر (كويت 15) لليوم الثاني على التوالي ما انعكس على السيولة التي سجلت مستوى قياسيا لها منذ بداية شهر رمضان.

وكان لافتا في مجريات الحركة تأثر المتداولين ببعض الشائعات حول احدى الشركات الخدماتية ما انعكس ايجابا على حركة الاداء العام لسهمها في حين كانت هناك نشاطات متقطعة على اسهم العديد من الشركات التي في صدد ابرام صفقات او توقيع عقود تشغيلية.

ويعود الفضل في الارتفاعات خلال جلسة اليوم على صعيد مؤشر القيمة الى الحركة التي كانت في اتجاه سهم بنك الكويت الوطني والذي شهد تداول 5ر6 مليون سهم بقيمة نقدية بلغت نحو 5ر4 مليون دينار (نحو 7ر14 مليون دولار) عبر 210 صفقات نقدية.

وبالتدقيق على ابرز اسهم الشركات التي كانت في محور اهتمامات المتعاملين أيضا تصدر سهم شركة (أجيليتي) شريحة الشركات الخدماتية حيث شهد تداول 3177 سهما بقيمة نقدية بلغت نحو 6ر2 مليون دينار (نحو 5ر8 مليون دولار) من خلال 358 صفقة نقدية.

وفي هذا السياق كان لأسهم شركات صغيرة وقيادية اخرى دورا في وهج التعاملات منها سهم بيت التمويل الكويتي (بيتك) ما انعكس ايجابا على مؤشري (كويت 15) والوزني.

وكان لافتا في مسار التداولات التذبذب في المؤشرات الرئيسية لاسيما على صعيد المؤشر السعري بسبب استهداف بعض الاسهم المضاربية بشكل طفيف خلال الجلسة وعدد من الشركات الصغيرة ومنها (اجيال) و(اموال) و(اياس) للتعليم الاكاديمي اضافة الى التركيز على اسهم منتقاة انعكست ايجابا على القيمة.

وبدا من اللحظات الاخيرة الدخول من جانب المتعاملين الافراد وبعض المحافظ المالية في اتجاه الشركات التي لم تتخطى اسعارها السوقية 50 فلسا في القطاعات التي كانت في مرمى المتاجرة.

وتابع المتعاملون إفصاح بنك الكويت الوطني بخصوص تداول غير اعتيادي على أسهم البنك علاوة على افصاح ثان من شركة مشاريع الكويت القابضة (كيبكو) بشأن التداول غير الاعتيادي. وفي السياق نفسه اهتم بعض المتعاملين بافصاح شركة (المدينة) عن معلومات بخصوص قضية المدينة مع حسن طاطاناكي وتنفيذ بيع اوراق مالية مدرجة لصالح إدارة التنفيذ بوزارة العدل.

وتابع المتعاملون أيضا اعلان شركة بورصة الكويت بشأن اعادة التداول على سهم الشركة الكويتية للكيبل التلفزيوني اعتبار من يوم غد الثلاثاء بعد قرار الجمعية العامة الغير عادية للشركة الكويتية والتي اقرت فيها تخفيض رأسمال الشركة.

وفيما يتعلق بالشركات التي كانت في بؤرة الارتفاعات فكانت تدور حول (ايفكت) و(كميفك) و(عربي قابضة) و(الخليجي) و(اجيليتي) أما الاكثر تداولا فكانت (الاثمار) و(وطني) و(الامتياز) و(وطنية) و(بيتك).

واستهدفت الضغوطات البيعية وعمليات جني الأرباح أسهم العديد من الشركات في مقدمتها (اموال) و(عمار) و(كفيك) و(اجيال) و(الديرة).

وشهدت مجريات الحركة ارتفاع اسهم 53 شركة وانخفاض 35 شركة في اطار 113 شركة كانت في مرمى المتاجرة في حين استحوذت حركة مكونات مؤشر أسهم (كويت 15) على 6ر16 مليون سهم تمت عبر 939 صفقة نقدية بقيمة 5ر10 مليون دينار (نحو 33ر34 مليون دولار).

وأقفل المؤشر السعري منخفضا بنحو 9ر22 نقطة ليبلغ مستوى 13ر6830 نقطة محققا قيمة نقدية بلغت نحو 7ر16 مليون دينار (نحو 6ر54 مليون دولار) من خلال 4ر75 مليون سهم تمت عبر 2697 صفقة نقدية.

أضف تعليقك

تعليقات  0