مبرة "السعد" تبرم اتفاقية تعاون مع (اليونسكو) لتمكين المرأة

كونا ــ  أعلنت مبرة السعد للمعرفة والبحث العلمي الكويتية اليوم الخميس ابرام اتفاقية تعاون مع منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (يونسكو) من أجل التنمية المستدامة وتمكين المرأة.

وقالت رئيسة مجلس ادارة المبرة الشيخة فادية سعد العبدالله الصباح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) إن الاتفاق تم بموجب أحكام التوجيهات المتعلقة بعلاقات (اليونسكو) مع المؤسسات المماثلة التي اعتمدها المؤتمر العام للمنظمة عام 1991.

وأضافت أن موافقة اليونسكو على ابرام اتفاقية التعاون جاءت لوجود صلة واضحة لعمل المبرة مع البرامج والأولويات الحالية لها لاسيما في مجال التعليم من أجل التنمية المستدامة والنساء في مجال العلوم.

وأوضحت أن المبرة هي قطاع أهلي مكمل لدور الجهات المختلفة والمسؤولة عن دعم مفهوم التربية والتنمية المستدامة وذلك لخدمة المجتمع الكويتي من خلال تعزيز مسؤولية المشاركة والسعي للشراكة العالمية مع مؤسسات ذات خبرة في هذا المجال.

وأشارت الى أن الهدف من التعاون مع مختلف الجهات المعنية هو رفع كفاءة الكوادر المحلية وتلبية الاحتياجات الوطنية لافتة إلى أهمية أن يكون للقطاع الأهلي دور في المساهمة والنشاط لخدمة المجتمع الكويتي.

وأعربت عن الأمل في إيجاد فريق وطني كويتي يملك الخبرة والبرامج المتميزة التي تسهم في تعميق وتطوير التبادل العلمي في المجالات التربوية والمهنية والتعليمية.

ولفتت الى إبرام المبرة أخيرا لمذكرة تفاهم مع المركز البيئي الأوروبي REC لنشر التربية البيئية والتعليم من أجل التنمية المستدامة للأجيال الحالية.

وشددت على ضرورة اتباع طريقة جديدة لتوصيل المعلومات للطلبة إذ يهتم التعليم الحديث بأدوات توصيل المعلومة للطالب مبينة أن العديد من التجارب السابقة أثبتت أن القدرة على توصيل المعلومات تكون أكثر فاعلية عن طريق غرس القيم وروح الالتزام.

وقالت الشيخة فادية السعد إن المبرة وقعت أيضا اتفاقيتي تعاون مع وزارة التربية الكويتية و(اليونسكو) الوطنية بشأن (التنمية المستدامة) بهدف رفع مستوى الوعي البيئي لدى طلبة الوزارة وتحقيق الأهداف التنموية للدولة انطلاقا من التوجيهات الأميرية السامية بتحويل الكويت إلى مركز مالي وتجاري.

وأكدت سعي المبرة للمساهمة في خلق مفاهيم علمية وبيئية لمواكبة التطورات العالمية المتسارعة والعمل على تطوير الثقافة البيئة وتعزيز قدرات الطلبة والمعلمين في ترسيخ مفهوم حماية البيئة.

وتعنى مبرة السعد للمعرفة والبحث العلمي التي تأسست في دولة الكويت عام 2009 بالموهوبين والمبدعين من أبناء دولة الكويت ودول الخليج العربية.

وتتبنى المبرة المشاريع العلمية المتميزة التي تسهم في عملية التبادل الحضاري والعلمي مستخدمة منهجية البحث السليم لرفع مستوى الاهتمام والفهم لقيمة الدراسة العلمية.

أضف تعليقك

تعليقات  0