«إعادة الهيكلة» تؤكد أهمية برنامج التدريب الصيفي للطلبة لتنمية قطاع الشباب

(كونا) -- أكد الامين العام لبرنامج اعادة هيكلة القوى العاملة والجهاز التنفيذي للدولة الكويتي فوزي المجدلي اهمية برنامج التدريب الصيفي لطلبة الجامعات في تحقيق الاهداف التنموية المأمولة لاسيما دعم الشباب الكويتيين وتشجيعهم على الالتحاق بالعمل في القطاع الخاص.

جاء ذلك في تصريح أدلى به المجدلي اليوم الاثنين على هامش الزيارة التفقدية التي قام بها لمواقع تدريب طلبة جامعة الكويت والجامعات الخاصة والهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب والمرحلة الثانوية في العديد من مؤسسات القطاع الخاص.

من جانبها قالت مديرة ادارة تنمية القوى العاملة بالبرنامج ايمان الانصاري في تصريح مماثل ان هذا البرنامج السنوي والمقام في الفترة بين 9 يوليو الجاري و3 اغسطس المقبل حقق خلال دوراته السابقة الكثير من اهدافه لاسيما تدريب طلبة الفرقتين الثالثة والرابعة من المرحلة الجامعية والثانية من كليات ومعاهد (التطبيقي) والصفين ال11 و12 من المرحلة الثانوية.

وأوضحت الانصاري ان البرنامج ساهم بشكل كبير في تغيير مفاهيم العمل لدى الشباب الكويتيين وتوجيههم للعمل في مؤسسات القطاع الخاص مبينة ان عدد الطلبة الذين تم تدريبهم خلال الدورات ال13 الماضية بلغ 10662 آلاف طالبا وطالبة وذلك بالتعاون مع نحو 200 شركة.

من جانبه أكد مراقب التدريب بالبرنامج طارق الكندري في تصريح مماثل اهمية البرنامج في خلق مستقبل افضل للاقتصاد الوطني عبر تشجيع الطلبة على الالتحاق بالعمل في مؤسسات القطاع الخاص.

وأوضح الكندري ان البرنامج حقق العديد من اهدافه لاسيما خلق روح التحدي وحب العمل لدى الشباب الكويتيين فضلا عن تهيئتهم تقنيا وفنيا وتوفير احتياجات سوق العمل وتقوية وبناء مهارات وقدرات الطلبة.

وافاد انه تم توفير 3059 فرصة تدريبية خلال الدورة الحالية من البرنامج في قطاع البنوك والاتصالات والجمعيات التعاونية والمطاعم والصناعات والفنادق والتأمين والمحاماة والسيارات والتعليم والاعلام والخدمات اللوجستية والتدريب وجمعيات النفع العام.

من جانبهم أعرب عدد من الطلبة عن سعادتهم بهذه التجربة مشيدين بدور برنامج اعادة هيكلة القوى العاملة والجهاز التنفيذي للدولة في توفير هذه الفرصة التي تفتح لهم افاقا واسعة للعمل في مختلف مؤسسات القطاع الخاص.

أضف تعليقك

تعليقات  0