الغانم: محنة الغزو العراقي الغاشم عززت عند الكويتيين قيم الوحدة والتلاحم

كونا) -- أكد رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق علي الغانم ايمان أهل الكويت بأهمية المنظومة الخليجية مضيفا ان تمسك الكويت والكويتيين بالبعد الخليجي من أهم دروس الغزو العراقي الغاشم على البلاد عام 1990.

وقال الغانم في تصريح صحافي اليوم الأربعاء بمناسبة الذكرى ال 27 لغزو العراق لدولة الكويت في الثاني من اغسطس عام 1990 ان تلك المحنة عززت عند الكويتيين قيم الوحدة والتلاحم مشيرا الى اهمية تلك الذكرى في نقل القيم المستفادة الى الاجيال المتعاقبة.

واوضح أن ذكرى الغزو العراقي الغاشم للكويت فرصة لاستذكار بطولات أبناء الكويت من مختلف الطوائف وصمودهم واستخلاص العبر من تلك المحنة.

وأضاف ان "من أهم دروس الغزو العراقي هو تمسك الكويت والكويتيين بالبعد الخليجي حيث باتوا اكثر ايمانا بضرورة تماسك منظومة مجلس التعاون وهو ما يتجلى في موقف الكويت الحالي بقيادة وحكمة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه تجاه الأزمة الخليجية".

واكد ان سمو الامير عند قيامه بدور الوسيط النزيه العادل بين الاطراف الخليجية انما يعبر عن ارادة الشعب الكويتي في مواقفه الحكيمة وهي الارادة النابعة من تجارب خاضها أهل الكويت.

واستذكر الغانم شهداء الكويت الذين ضحوا بأرواحهم من أجل حماية وطنهم لافتا إلى أن الشعب الكويتي سطر أروع الأمثلة في المواقف الوطنية والتلاحم في الداخل والخارج "واختلط الدم السني بالشيعي والحضري بالبدوي دفاعا عن وطنهم الكويت".

واكد ان الكويت ظلت عصية على المعتدين بفضل حكمة قادتها وتلاحم أبنائها من بعد الله عز وجل داعيا الشعب الكويتي الى الالتفاف خلف حضرة صاحب السمو والتمسك بالوحدة الوطنية.

أضف تعليقك

تعليقات  0