‏«الجامعة العربية» ترحب بالمصالحة: تخدم القضية الفلسطينية وتعيدها للأروقة الدولية ‏

رحبت جامعة الدول العربية باعلان المصالحة الوطنية الفلسطينية وذلك بعد التوصل الى اتفاق بين حركتي فتح وحماس برعاية مصرية. وهنأت الجامعة في بيان صحفي اليوم القيادة الفلسطينية وعلى رأسها الرئيس الفلسطيني محمود عباس وكافة فصائل العمل الوطني والاسلامي وعموم الشعب الفلسطيني على هذا الانجاز الهام الذي يعزز الموقف الفلسطيني ازاء التحديات التي تواجه القضية الفلسطينية.

وأوضحت ان هذا الاتفاق يعتبر الضمانة الأساسية لتحقيق اهداف الشعب الفلسطيني في الحرية والاستقلال وانهاء الاحتلال الاسرائيلي لأراضي دولة فلسطين واقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية على خط الرابع من يونيو 1967.

أضف تعليقك

تعليقات  0