«التربية»: فتح تحقيق في الاعتداء على معلم وطالب بمدرسة في صباح السالم

أكدت وزارة التربية في بيان لها حرصها في الحفاظ على سلامة أعضاء الهيئة التعليمية وابنائنا الطلبة والطالبات وحمايتهم من أي أضرار قد تلحق بهم.

واستنكرت الوزارة بشدة التصرفات غير المسئولة والخارجة عن القانون التي وقعت في احدى المدارس الثانوية بمنطقة علي صباح السالم التابعة لمنطقة الأحمدي التعليمية والاعتداء على أحد المعلمين وأحد الطلبة داخل الحرم المدرسي.

وافادت الوزارة بفتح تحقيق موسع لمعرفة ملابسات الحادثة المؤسفة التي تدينها الوزارة بكل ما تحملها الكلمة من معنى، مؤكدة أنه لن يكون هناك أي تهاون ضد الخارجين عن اللوائح والنظم المدرسية.

واشارت الوزارة في بيانها انها ستتخذ كافة الإجراءات القانونية ضد الشخص المعتدي على المعلم والطالب، وتؤكد ان الحرم المدرسي له هيبته ويجب احترامه، وانتهاك حرمة المدرسة والمساس بالعاملين بها امر مرفوض تماما

ودعت وزارة التربية الى الابتعاد عن هذه التصرفات الدخيلة على المجتمع الكويتي ومحاربة المظاهر السلبية، إيمانا وتقديرا للدور التربوي والوطني المنوط بالمعلم والمسؤوليات الملقاة على عاتقه، واحتراما لرسالته السامية وتنشئته لأجيال المستقبل،

كما شددت على اهمية تكاتف كافة الجهود للحفاظ على أمن وسلامة المعلم والمتعلم. 

أضف تعليقك

تعليقات  0