وفد الصداقة البرلمانية الاولى يلتقي لجنتي "الخارجية" و"حقوق الإنسان" بالبرلمان الكوسوفي

التقى وفد مجموعة الصداقة البرلمانية الأولى برئاسة النائب د. وليد الطبطبائي وعضوية النائب محمد هايف امس الخميس كلا على حدة أعضاء لجنتي الشؤون الخارجية وحقوق الإنسان في مجلس النواب الكوسوفي وذلك بمناسبة الزيارة الرسمية التي يقوم بها الوفد الكويتي لكوسوفو.

وقال رئيس الوفد النائب د. وليد الطبطبائي في تصريح صحفي ان اللقاء مع اعضاء لجنة الشؤون الخارجية تطرق الى جهود دولة الكويت ومواقفها الثابتة تجاه كوسوفو قبل وبعد استقلالها.

وذكر ان اعضاء اللجنة اعربوا عن املهم في ان يكون هناك دعم من قبل الجانب الكويتي لكوسوفو في عدة قضايا مهمة من بينها الانضمام إلى المنظمات الدولية كاليونيسكو والانتربول الى جانب تحقيق الاستقلال الكامل لا سيما وان هناك 24 دولة عربية واسلامية لم تعترف بكوسوفو حتى الآن.

وفيما يخص تاشيرات الدخول (الفيزا) قال الطبطبائي ان الجانب الكوسوفي قام بإلغاء التأشيرة عن المواطن الكويتي داعيا الى تسهيل اجراءات اصدار تأشيرات دخول المواطنين الكوسوفيين الى الكويت والاستفادة من خبرات القوى العاملة لديهم.

من جانبه قال عضو الوفد النائب محمد هايف ان اللقاء مع لجنة حقوق الانسان الكوسوفية بحث العديد من الموضوعات والقضايا التي تطرح على عليها وآلية تعامل لجنة حقوق الانسان البرلمانية الكويتية مع مثل تلك الامور.

واشار هايف الى ما تواجهه اللجنة من قضايا انسانية تتعلق بالسجون والمفقودين والمرأة والايتام.

أضف تعليقك

تعليقات  0